القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

الأقمار الصناعية ترصد تدمير الصين لمقابر مسلمي الإيجور

الصين,الأويغور,مقابر المسلمين,السعودية,الجزيرة,الايغور,العراق,محمد بن سلمان,الامارات,تركيا,فيديو,أخبار,العالم,قطر,تلفزيون,شينجيانغ,برامج دى ام سي,النشرة التفاعلية,تركي ال الشيخ,احمد الشقيري,درجة الحرارة اليوم,الصين تحرق وثائق,الملك سلمان,المسلمين



الأقمار الصناعية ترصد تدمير الصين لمقابر مسلمي الإيجور




كشفت صور الأقمار الصناعية، تدمير الحكومة الصينية لأكثر من مائة مقبرة للمسلمين، في ظل حملتها الممنهجة في مواجهة مسلمي الإيجور في الصين.




وتستهدف السُّلطة الصينية ما يقرب من المليون مسلم، في ظل خطتها للتطهير العرقي للمسلمين في الصين، حيث أجبرت مسلمي الإيجور الذي يقيم معظمهم في مقاطعة «شينجيانج»، على دخول معسكرات الاعتقال، والتي تعتبرها «مراكز لإرجاع التأهيل» وتهدف للقضاء على التشدد في الرأي والتطرف المسلح.


وقامت إدارة الدولة الصينية بتدمير الأماكن المقدسة للمسلمين مثل الأضرحة، في ظل خطتها لتهجير مسلمي الإيجور في مقاطعة «شينجيانج» المليئة بالثروات الطبيعية، حيث صرحت مضاهاة الصور التي التقطتها الأقمار الصناعية تدمير أكثر من  مائة مقبرة داخل الأراضي الصينية.



ونشرت السُّلطة الصينية بعض الإشعارات لمسلمي الإيجور، حيث حذرتهم من أن لديهم ما يقترب من الأسبوعين، لنقل رفات ذويهم قبل تدمير الأضرحة، وفق صحيفة «واشنطن إكسمينر» الأمريكية.




وزعمت السلطات المحلية في مقاطعة «شينجيانج»: "أن إدارة الدولة في مقاطعة شينجيانج تحترم وتضمن حرية جميع المعتقدات، والجماعات العرقية في اختيار الأضرحة وأساليب الجنازة والدفن"، مشيرة إلى أنها دمرت بعض الأضرحة القديمة لبناء الكثير من الأضرحة المتحضرة.


وتدين المنظمات الإنسانية والمعنية بحقوق الإنسان عموم الممارسات التي تقوم بها السُّلطة الصينية تجاة مسلمي الإيجور، في ظل حملتها الممنهجة للتطهير العرقي، حيث تحتجز أكثر من  مليون مسلم داخل السجون الصينية، وتدعي أنها مراكز تأهيل للقضاء على التشدد في الرأي والتطرف المسلح.

المصدر 
reaction:

تعليقات