القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

افضل اكل للحمام

حمام,الحمام,افضل اكل للحمام,ما هو اكل الحمام,افضل غذاء الحمام,ماذا يأكل الحمام,خلطه الحبوب للحمام,طعام الحمام,كلفة الحمام,كلفه الحمام,غذاء الحمام,اكل الحمام ايه,غذاء الحمامه,اطعام الحمام,مكونات كلفة الحمام,طريقه عمل كلفه الحمام


افضل اكل للحمام


يشكل الحمام نمطًا من مئات أشكال الطيور التي تنتمي لعائلة كولومبيدي، ومستديمًا ما يُعرف الحمام بأنه نموزجٌ للسلام، وهنالك ما يناهز 250 صنفًا معلومًا للحمام يتواجد على مستوى العالم ماعدا الأنحاء الباردة والمناطق النائية، إذ يتواجد ثلثي الحمام في جهة الجنوب الشرقي آسيا الاستوائية وأستراليا وجزر في غرب المحيط الهادئ، أما ما توجد فهو موجودٌ ما بين إفريقيا وأمريكا الجنوبية وعدد بسيط منه يسكن في أوراسيا وأمريكا التي بالشمال، وهي طيور لطيفة مثلما أنها طيور أحادية الزواج فيكون للذكر أنثى واحدة يتبادلون الأدوار في احتضان البيض، فتحتضنه الأنثى ليلًا ويحتضنه الذكر نهارًا لمقدار تتباين بين 14-19 يومًا، ويقوم كليهما في الاعتناء بصغارهما حتى يصلوا ما بين 12-18 يومًا، ويتباين ما يأكله الحمام البالغ عن الحمام الضئيل، ففي ذاك الموضوع سوف يتم دراية ما هو قوت الحمام المفضل بشكل مفصل.

ما هو تغذية الحمام المفضل 


يُعد الحمام من الطيور التي تتوائم على نحو جيد مع الجو التي تتواجد فيها، فيمكنها غذاء كل ما تجده في مواجهتها، غير أن لو أنه السؤال هو: "ما هو طعام الحمام المفضل؟" فباعتبار أن الحمام أشكال وافرة، فإنّ الإجابة تتباين باختلاف نمط الحمام، غير أنها بالعموم تؤْثر قوت البذور والفواكه، فتفضل الحمائم ذات الأمعاء الطويلة غذاء البذور والحبوب، في حين الحمائم ذات الأمعاء القصيرة فهي تحبذ تغذية الفواكه والأطعمة المجففة، وإضافة إلى البذور والفواكه فإن الحمام يقوم بأكل أشكال أخرى من القوت، فمثًلا عدد محدود من أشكال الحمام تقوم بالتقاط الديدان والحشرات كالحمائم الأرضية، ومنها ما تلتقط الحشرات والزواحف كحمائم فاكهة الجزر المرجانية، أما الحمام صاحب التوج الأبيض وحمائم الفاكهة البرتقالية والحمائم المطحونة فهي تتناول أيضًا القواقع والحشرات والعث، وبهذا إنتهت دراية ما هو غذاء الحمام المفضل.

الأساليب الصحيحة لتغذية الحمام


 يفهم الحمام ما هو القوت الموائم له ولفرخه بالفطرة، ما دام أنه حرٌ طليق فهو يجد طعامه الملائم لوحده، أما لو كان الحمام يُربى في البيت في قفص فلا بدّ من مربيه أن يعي قليل من الأشياء التي توميء إلى أسلوب وكيفية الاعتناء بالحمام وما الأكل والكيفية السليمة التي يشطب تقديمه فيها، ويحدث ذاك على حسب عمر الحمام كالآتي:

عمر الرضاعة 


يقوم أبوي ضئيل الحمامة بإطعامه حليب الحمام وهذا يظل من 17-18 يومًا، أما في حال إنتظر واستمر وحيدًا فيمكن للمربي أن يقوم بإطعامه بسكويت منقوع أو لبن الأطفال، مثلما يكمل تقديم الماء أيضًا، وهذا في وضع القوت أو الماء في كيس إبلاستيكي ثم ثقبه لإطعام الفرخ بإدخاله إلى فم الفرخ برفق مع انتباه إدخال قدر ضئيلة ليقدر على من بلعه.

 ما عقب عمر الرضاعة 


وقتما يصبح ضئيل الحمامة أضخم معدلًا يمكن إطعامه عن طريق كريات صممت خصيصًا لإطعام الطيور، فيوضع الطعام بداخلها ويكون بها فتحة ضئيلة بحيث تدخل الحمامة منقارها لتناول الأكل منها، وفي ذلك السن يمكن تقديم خليط الحساء المنقوع والمتكون من: بازلاء مجففة وشعير وعدس منقوع في ماء مرتفع الحرارة، مثلما يمكن تقديم أغذية صنعت خصيصًا للحمام.


الحمام الكبير


 فحالَما يكبر الحمام وينمو ذيله يكون غذاؤه مثلما تم الذكر في الإجابة على أحد الأسئلة: "ما هو طعام الحمام المفضل؟"، فيمكن تقديم البذور المنقوعة له، ويستغرق الحمام وقتًأ طويلًا قبل الافتتاح في الاعتماد على ذاته في التقاط الغذاء، فحالَما يشاهد المربي أن الحمام إنخرط في التقاط البذور فذلك يشير إلى أنه بات يمكن له أكل غذاؤه بشخصه بمقادير كافية.

reaction:

تعليقات