القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

الدولار يواصل الهبوط.. 3 أسباب تؤدي لانخفاض الدولار إلى 9 جنيهات

الدولار,سعر الدولار اليوم,سعر الدولار,السيسي,سعر الدولار في مصر,يواصل,الدولار اليوم,الجنيه,سعر الدولار في السودان,سعر الدولار اليوم 365,مسلسلات رمضان,قضايا سياسية,سعر الدولار فى السوق السوداء,التراجع,سعر الدول ...,اسعار العملات,البنوك,أخبار إقتصادية


الدولار يواصل الهبوط.. 3 أسباب تؤدي لانخفاض الدولار إلى 9 جنيهات


يظهر أن الأيام القادمة ستشهد هبوط تدريجى لسعر الدولار، والذى واصله ترنحه نظرا لمجموعة من العوامل منها زيادة معدل التدفقات النقدية فى مصر، حتى أصبحت مصر سوقا جاذبا للاستثمار، إضافة إلى تزايد تحويلات المصريين فى الخارج وزيادة عوائد السياحة إلى مصر، وفى واصل ذاك الهبوط المتكرر للعملة الأجنبية يترقب المواطن أن يرى انعكاس ذاك الشأن الإقتصادى على حياته اليومية من هبوط في أسعار السلع حتى يعيش حياة كريمة.




وشهدت أسعار صرف الدولار والعملات الأجنبية، استقرارا في مواجهة الجنيه المصري أثناء انتهاء تعاملات أمس، الاثنين ، 28 أكتوبر 2019، استنادا لآخر التطويرات الواردة عبر الموقع الرسمي للبنك المركزي المصري.

سعر الدولار مقابل الجنيه البارحة الاثنين 28-10-2019 بختام التعاملات.


ووصل سعر الدولار نحو 16.07 جنيه لأجل الشراء و16.19 جنيه من أجل البيع ، فيما سجل اليورو باتجاه 17.80 جنيه من أجل الشراء 17.95 جنيه لأجل البيع ، بينما سجل الجنيه الإسترليني نحو 20.60 جنيه لأجل الشراء و20.77 جنيه لأجل البيع .

الدولار بـ16 جنيه نهاية العام


وتعقيبا على ذاك التراجع صرح النائب ياسر عمر، وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب إن إستمرار هبوط سعر الدولار الأسبوع السابق أتى نتيجة لـ التدفقات النقدية على مصر، بكون أن مصر تجسد سوقا جاذبا للاستثمار، متوقعا أن يبلغ سعر الدولار إلى 16 جنيها آخر العام الجاري.

ونوه عمر فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" إلى أنه فيما يتعلق قيام الحكومة بعلاج مشكلات الصناعة وتزايد معدل التصدير إلى 3 أضعاف ، بحيث يبلغ إلى ما يزيد عن مليار دولار فى العام فإنه يتوقع أن أن يبلغ سعر الدولار فى تلك الحالة إلى 15 جنيها.

الدولار بـ9 جنيهات


وشدد وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب أنه فيما يتصل وجود استقرار فى المنطقة وبات عندنا تدفقات سياحية كبيرة بما أن قبل عام 2011 وتم ضخ استثمارات جديدة فمن المتوقع أن يبلغ قيمة الدولار إلى ما كان عليه قبل تحرر سعر الصرف وقبل عام 2011 ، بحيث تكون سعره 9 جنيهات.

وفى السياق نفسه صرح النائب عمرو الجوهرى، عضو اللجنة الإقتصادية بمجلس النواب عن أن استمرار هبوط سعر الدولار في الفترة القادمة يعتمد على المؤشرات الإقتصادية واستقرار الأحوال فيما يتعلق لأسعار البترول وهبوط معدلات التضخم.

وشدد الجوهرى فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أنه لا بد من حل متشكلة عجز الميزان التجارى وإحداث توازن بين الصادرات والواردات، مشيراً إلى أن سعر الدولار سوف يكون فى تذبذب فى حالة تزايد الوارادت، مشيراً إلى أن السياسة المالية للبنك المركزى تسعى المدة الجارية لتقليل سعر الدولار بشكل متدرج.

الدولار بـ14 جنيه


ونوه عضو اللجنة الإقتصادية بمجلس النواب إلى أنه فى حالة حدوث فائض فى ميزان المدفوعات الدولارية وتخفيض الفجوة بين الواردات والصادرات فسيعود ثمن الدولار إلى 14 جنيها، مثلما كان عليه لدى تحرر سعر الصرف.

ووضح أن زيادة الاستثمار الأجنبى المباشر علامة على دخول العملة الصعبة إلى البلاد، مشيراً إلى وجود هبوط فى الاستثمار الأجنبى المباشر أثناء العام الحالى.
reaction:

تعليقات