القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

مسنّة محظوظة عمرها 95 عاما تصبح أكبر مريضة في إيطاليا تتعافى من Covid 19



مسنّة محظوظة عمرها 95 عاما تصبح أكبر مريضة في إيطاليا تتعافى من Covid 19


صارت جدة بالغة من السن 95 عاما، أكبر شخص في إيطاليا تتغلب على فيروس Covid 19 القاتل، الذي أودى بحياة ما يقرب من 5500 من مواطنيها.




وشُخّصت ألما كلارا كورسيني، من "فانانو" في مقاطعة مودينا، بـ Covid-19 في مرة سابقة من ذاك الشهر.

ونُقلت إلى مستشفي في إقليم "بافولو" شمال المدينة، في 5 مارس، عقب ظهور علامات على الإصابة بالفيروس، تستطيع قتل الكثير من المرضى المسنين.





وزاد عدد القتلى نتيجة لـ تفشي فيروس كوفيد-19 في إيطاليا يوم البارحة، إلى 5476، بزيادة 651 عن اليوم الماضي. واستنفر الجنود لنقل الجسامين إلى الأضرحة، إذ ظهرت صعوبات في التداول مع أعداد الموتى.

وزاد العدد الإجمالي للحالات في إيطاليا إلى 59138، وشُفي باتجاه 1024 مريضا من الحالات المدونة.

وقد كانت المسنة ألما إحدى هؤلاء السقماء المحظوظين، إذ شدد الطاقم الطبي أن بدن المريضة المتقاعدة أظهر "ردة إجراء هائلة" ساعدتها على الشفاء الكامل.

وفي حوار لصحيفة Gazzetta Di Modena، تحدثت ألما من سريرها في المستشفي: "نعم، نعم، أنا بخير. كانوا أشخاصا طيبين، اعتنوا بي جيدا، وحالياً سيرسلونني إلى البيت بعد وقت قصير".

وصرح الخبراء إنها كانت باستطاعتها أن التعافي دون "العلاج المضاد للفيروسات"، الذي يُعطى عادة للمرضى.


reaction:

تعليقات