القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

برنامج الحماية المتطورة من جوجل يحجب تطبيقات أندرويد الخارجية

برنامج الحماية من جوجل



برنامج الحماية المتطورة من جوجل يحجب تطبيقات أندرويد الخارجية


أعربت شركة جوجل عن عدد من مميزات الأمان المرتبطة بنظام أندرويد، إذ تأمل الشركة إلى إغلاق أي ثغرات حرجة في نظامها التشغيلي، الذي يستعمله المليارات من مستخدمي التليفونات المحمولة حول العالم، وتطمح عملاقة البحث بأسلوب أكثر تحديدًا إلى حراسة أكثر حسابات جوجل عرضة للخطر من التطبيقات المؤذية، التي يملكها الناشطون والمديرون التنفيذيون والصحفيون والسياسيون.




وقد كانت الشركة قد أعربت في سنة 2017 عن برنامج يركز على الطمأنينة يطلق عليه الدفاع المتطورة، صُمم للدفاع عن حساباتها التي من الممكن أن تكون أكثر عرضة لحيل التضليل، وبدأ ذلك البرنامج على العموم في العام المنصرم، وفتاة جوجل البرنامج بالاعتماد على ثلاث مركبات طمأنينة أساسية:



إدخار الحماية من التصيد الاحتيالي من خلال طلب مفتاح أمان فعلي؛ للوصول إلى حساب جوجل عبر المصادقة الثنائية.
التقليل من تمكُّن التطبيقات الخارجية على البلوغ إلى تطبيقات جوجل.
إلتماس خطوات تحقق تكميلية لتخفيض فرص وصول واحد ما إلى حساب بواسطة انتحال الهوية.


وامتد برنامج الحماية المتطورة منذ إطلاقه ليشتمل على تطبيقات (iOS) الرسمية من Apple، وايضا مستعرض كروم، ومن الإفتراضي من هذه اللحظة فصاعدًا أن تشتمل حسابات جوجل المدونة في برنامج الحماية المتطورة على ميزتين إضافيتين للمدافعة في مواجهة البرامج المؤذية.

Google Play Protect:



تخص واحدة من الميزتين بخدمة السلم المؤيدة بالتعلم الآلي (Google Play Protect)، التي تفحص التطبيقات المثبتة على يد دكان جوجل بلاي بحثًا عن سلوك مؤذي، وقد كانت جوجل قد أطلقت تلك الصنيع في سنة 2017، وتعمل على نحو افتراضي على جميع لوازم أندرويد المتضمنة خدمات جوجل القابلة للحمل (GMS).



وفيما تعمل صنيع (Google Play Protect) بأسلوب افتراضي في أغلب معدات أندرويد، سوى أنه ربما إزالة تفعيلها يدويًا عن طريق الإعدادات، وهو الذي قد يفعله عدد محدود من المستعملين إذا كانوا يرغبون الكثير من السيطرة على التطبيقات التي يمكن لهم تثبيتها دون تدخل جوجل.



وينبغي حاليا على أولئك الذين سجلوا في برنامج الدفاع المتطورة استعمال منفعة (Google Play Protect)، بحيث إذا كانت الأفضلية غير مفعلة قائمًا فسوف يتم تشغيلها آليًا، ولن يتمكنوا من إنهاء تشغيلها مرة ثانية.



وصرح (رومان كيريلوف) Roman Kirillov، المدير الهندسي لأمن أندرويد وخصوصيته: “المساندة تعمل هذه اللحظة آليًا في كل الأجهزة المُستخدمة لحساب جوجل المدون في برنامج الحماية المتطورة، ويتطلب استمرار البرنامج تنشيط الخدمة”.

القيود:



تخص الأفضلية الثانية بالقيود، إذ تقيد جوجل التطبيقات التي يمكن تثبيتها من خارج متجرها، وبالرغم من أن جوجل يمكن لها السيطرة على التطبيقات التي يمكن إضافتها إلى متجر تطبيقاتها، سوى أنها لا تستمتع بالكثير من السلطة على التطبيقات المثبتة بأساليب أخرى، مثل التنزيل عن طريق متاجر التطبيقات الخارجية.


وتتجه المنشأة التجارية هذه اللحظة إلى حظر المستعملين الذين يملكون حساب جوجل مسجل في برنامج الحراسة المتطورة من تثبيت التطبيقات على يد أي أساليب أخرى غير متجرها، بل ثمة استثناءات لتلك القاعدة، حيث تباع عدد محدود من أجهزة محمولة أندرويد مع تطبيقات بديلة مثبتة أسبقًا، بحسبًا لترتيبات الترخيص المختصة بها، ولن تتأثر تلك الأجهزة.



وأضف إلى هذا، سوف تكون التطبيقات المثبتة عبر (Android Debug Bridge) مسموحة، في حين ستبقى التطبيقات المثبتة على الجهاز وستستقبل التطويرات، ومن النظري أن توضح تلك التغييرات فيما يتعلق لكل الشخصيات المشاركين في برنامج الحراسة المتطورة بدايةًا من اليوم.


تجدر المغزى على أن مستخدمي (G Suite) اللذين تم تسجيلهم في برنامج الحماية المتطورة لن يتلقوا تلك المميزات الحديثة في الزمان الحاضر، بل ثمة أساليب أخرى يمكن للمؤسسات عن طريقها ترسيخ وظائف مشابهة.

reaction:

تعليقات