القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

تفاصيل استعداد الصناع لمبادرة الرئيس للبيع بالتقسيط.. ومفاجأة خاصة لحاملي بطاقات التموين

مبادرة الرئيس السيسي,السيسي,مبادرة السيسي,مبادرة 100 مليون صحة,الصحة,سياسة,وائل الإبراشي,الرئيس السيسي,مبادرة الرئيس,كل يوم وائل الإبراشي,قناة اون,برنامج وائل الابراشي,برنامج كل يوم,خلود زهران,تركيا,قيادة مبادرة الرئيس,مبادرة الرئيس المشاط

تفاصيل استعداد الصناع لمبادرة الرئيس للبيع بالتقسيط.. ومفاجأة خاصة لحاملي بطاقات التموين


بدأت الغرف الصناعية، التحضير للمشاركة في مبادرة رئيس الجمهورية، لتشجيع الاستهلاك وتحفيز المنتج المحلي، والمقرر انطلاقها يناير 2020 ، وتظل حتى يونيو 2020، وتهدف هذه المبادرة إلى تشجيع الطلب على المنتجات الوطنية، فضلا على المستهلكين خاصة من ذوي الدخول المتوسطة عن طريق الخصومات التي ستمنحها الشركات الصناعية المساهمة في المبادرة






ونوه بيان  اتحاد الصناعات ، على أن عدد الشركات التي قد عزمت الانضمام للمبادرة باتجاه 2600 شركة لتشجيع الاستهلاك وتحفيز المنتج المحلي، حيث أقرت هذه المنشآت نسب خصم على منتجاتها تتفاوت ما بين عشرين و50% من أسعار منتجات هذه الشركات ولا تزال الاتصالات قائمة لجلب شركات أخرى على حسب بيان اتحاد الصناعات .
ومن المخطط له أن تساهم في المبادرة شركات في قطاعات الصناعات الهندسية، تصنيع الجلود ، الصناعات الكيماوية ، تصنيع الأخشاب والأثاث، تصنيع الملابس الجاهزة، تصنيع تكنولوجيا المعلومات، الصناعات الحرفية، مواد البناء.


وحسب البيان، من المستهدف أن تتفاوت آليات بيع البضائع بين البيع عن طريق المنافذ والسلاسل التجارية، والبيع الإلكتروني والبيع عن طريق منافذ البيع التابعة للمصانع؛ حيث يتم بحث أساليب وطرق عمل عمل المبادرة بالتشاور بين الحكومة والقطاع الخاص الصناعي والتجاري والقطاع البنكي وبما يحقق الأهداف المنشودة من المبادرة.


ومن جانبهم، وصف مجموعة من الصناع المبادرة بأنها جيدة ومحفزة وتحقق أكثر من  هدف سواء عن طريق تحريك السوق المصري وارتفاع الطلب علي البضائع المحلية ما يشير إلى زيادة الطاقات الإنتاجية للمصانع، ومن جهة أخرى التخفيف عن كاهل المستهلك المصري في ظل منتجات بتخفيضات حقيقية.





"ابو عمر نيوز " التقت عددا من الصانعين لتتعرف أكثر عن المبادرة وآليات أداؤها ونسب الخصم في مختلف منتج ومن يضمن أن تكون الخصومات حقيقية

الأثاث

وصف أحمد حلمي رئيس غرفة الأثاث، مبادرة الرئيس بأنها من أكثر المبادرات منذ مدة كبيرة للغاية، ولاقت ترحيبا، من كل المؤسسات؛ لأنها تمس الصناعة، خاصة ملف التسويق للصناعة المصرية بشكل ملحوظ، وتشجيع المستهلك على الشراء، مؤكدا أن نجاح المبادرة سيغري بتكرارها في مجالات متنوعة سياحة او عقارات وخلافه.

وأشار على أن المبادرة تتواكب مع مبادرة صانعي الاثاث بدمياط لتحفيز البيع وبدأتها بأسلوب عملي، حيث تم عمل تخفيضات بلغت إلي 40% ومن المخطط له ان تتفاوت نسبة الخصم أثناء المبادرة الرئاسية باتجاه من عشرين إلي أربعين%.

وصرح عن أن المدة الماضية شهدت ركود في قطاع الأثاث في الصناعات الصغيرة والورش الصغيرة، مشيراً إلى أن الغرفة تقدمت سابقا بمقترح لرئيس الوزراء، ووزير الصناعة بضم صغار الصانعين الذين ليس لهم منافذ تجارية في معرض يقوم بجمعهم في القاهرة، ويكون في قاعة المؤتمرات، ويجمع بين معروضات الأثاث والمفروشات والرخام والزجاج، علي أن يستمر المعرض مقام لفترة اسبوع تتحمل وزارة الصناعة نسبة من التكاليف، إلا أن لم نتلق رد حتي حاليا،

الأجهزة المنزلية


صرح بهاء ديمتري رئيس لجنة المعارض بغرفة الصناعات الهندسية، إن المبادرة مهمة جدا وتمس العائلة، وتستهدف كل المستهلكين بمعدل خصم محددة، وسيكون هنالك نسبة خصم إضافية لحاملي البطاقات التموينية، مثلما أن المؤسسات سوف تكون خصوماتها حقيقية.

واستكمل أن المبادرة ستنعش السوق وتحقق رواجا كبيرا للسوق الذي يشهد موجة من الركود منذ مدة ، والمبادرة ترجمة حقيقية بما أن يطالب به الصانعين الحكومة بالتدخل لحل حالة الركود الذي تشهدها السوق، متمنيا أن تسعي الحكومة لخلق حلول ابتكارية لخدمة التصنيع كما يفعل الرئيس طول الوقت

مثلما أن المبادرة ستخلق حالة رواج في مكان البيع والشراء وذلك معناه بسهولة إفادة كل الأطراف صانع ومستهلك ودولة عن طريق تزايد موارد الدولة؛ لأنه حينما تحرك السوق ازدادت الحصيلة الضريبية.

خصم إضافي لبطاقات التموين


وعن نسبة التخفيضات في الأجهزة المنزلية، قال ديمتري، بأن معتدل نسبة التخفيضات المقدمة حتي حاليا من شركات الأجهزة المنزلية سوف تكون باتجاه 15.2% ، كاشفا عن وجود إقتراح يفيد أن الصناعة المحلية التي تحقق أربعين% قيمة مضافة (وهنالك متطلبات أن تكون هذه النسبة 25% لاغير) سوف يتم منحها خصمًا إضافيًا مدعومًا من الدولة ليسري لاغير لحاملي البطاقات التموينية في جمهورية مصر العربية والمقدرة بـ22 مليون بطاقة تموينية جملة 65 مليون فرد، ليحق لمن يحمل البطاقات التموينية الحصول علي تخفيض إضافي.

25% خصم خلاطات المياه






أفاد أحمد عبدالجواد، عضوغرفة الصناعات الهندسية، إن المبادرة الرئاسية ستحقق انتعاش للسوق في مصر وتشجع على الإقبال علي المنتج المصري الذي ينافس بل ويصبح أفضل من المستورد، مثلما أن المبادرة سوف تكون لها دور جيد ومحفز في التخفيف عن كاهل المستهلك عن طريق وجود منتج ذو مواصفات متميزة مصري بسعر تنافسي وجودة عالمية، وإضافة على هذه الخصومات سوف يكون البيع بالتقسيط المريح.

وبيّن أنه من المنتظر حتي الأن مشاركة باتجاه عشرين مصنع من مصانع خلاطات المياه في مصر، مشيرا إلي أن نسبة الخصم من المعتزم أن تكون باتجاه عشرين إلي 25%.

مواد البناء


أفاد كمال الدسوقي نائب رئيس غرفة مواد البناء اتحاد الصناعات : «نحن كمجتمع صناعي ممتنين للغاية ب مبادرة الرئيس ، وهي مبادرة ستفيد الجميع مصنعين وتجار ومستهلكين»، موضحا بالإضافة إلى ذلك أن نسبة الخصم علي مواد العازلة ستتراوح من عشرة الي عشرين%.

وشدد أن الغرفة لديها استعداد لتقديم تقسيط مباشر عن طريق شركاتها ومصانعها للمستهلك على الفور دون أي فوائد بنكية وهذا إضافة لما تقدمه المبادرة من التقسيط عن طريق البنوك، وتلك الخطوة من الغرفة تجيء في ظل الدعم الكامل ل مبادرة الرئيس وتحقيق هدفها سواء للصانع أو المستهلك.

وتابع: عدد الشركات المسجلة في الغرفة بحوالي الفي شركة، متوقعا أن تساهم في المبادرة باتجاه 15% من اجمالي الشركات المسجلة بالغرفة.

السيراميك

شدد شريف عفيفي رئيس شعبة السيراميك اتحاد الصناعات ، أنها مبادرة مهمة للغاية وستحقق انتعاشة للسوق، ملفتا النظر إلى أن هنالك إقبالا من كل الشركات المسجلة بالشعبة للمساهمة ب مبادرة الرئيس .

وطالب عفيفي، بوجود وضوح أكثر في آليات تنفيذ المبادرة حتى تحقق هدفها، لافتا على أن معتدل نسبة الخصم المقرر سوف تكون نحو40%.

15% خصم علي منتجات البلاستيك


أفاد خالد أبو المكارم، شعبة البلاستيك ب اتحاد الصناعات ، إن المبادرة ستحقق هدفين بحجر واحد، تفعيل وإنعاش السوق وما ينعكس ذاك علي الصناعة من ناحية، وخصومات وإفادة للمستهلك من ناحية أخرى.

وتابع: أن التخفيضات سوف تكون باتجاه 15% على منتجات البلاستيك خاصة الاستهلاكية التي تمس كل منزل.

50% خصم على الملابس


صرح محمد عبدالسلام رئيس غرفة الملابس الجاهزة والمفروشات، إنه من المخطط حتى هذه اللحظة مشاركة باتجاه 250 شركة، متوقعا أنه أثناء الأيام القادمة ستشهد زيادة في عدد المؤسسات، لافتا على أن نسبة الخصم المقررة سوف تكون خصمًا من 15 إلى خمسين%.

واستكمل أن المبادرة ستحقق انتعاشًا لسوق الملابس في مصر والذي يعاني من الكساد.

الاتصالات وتكنولوجية المعلومات


أشاد حمدي الليثي، نائب رئيس غرفة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالمبادرة الرئاسية، مشيراً إلى أن نسبة الخصم لشركات البرمجة سوف تكون باتجاه عشرين%
وطالب الليثي بضرورة الاهتمام بالبنية التحتية في الفترة القادمة خاصة مع قام بالتوجه الدولة للرقمنة، ما سيؤدي لوجود طلب محلي شديد علي الاتصالات وتقنية البيانات في المصارف والتعليم والصحة وكل الميادين.

الأواني المنزلية

أفاد أحمد عبدالفتاح عضو مجلس شعبة الأواني المنزلية اتحاد الصناعات ، إن شراء المُنتج المصنع محليًا وبشكل خاص المنتجات الاستهلاكية المعمرة وغير المعمرة هو هدف المبادرة الرئاسية، ويتشارك في إنجازها الدولة من ناحية والقطاع الخاص من ناحية أخرى، وتدشين المبادرة تؤكد اطلاع القيادة السياسية بظروف السوق المحلية، لافتا على أن نسبة الخصم علي الأواني المنزلية سوف تكون باتجاه عشرين%.

وتمني عبدالفتاح، انطلاقا من هذه المبادرة المراعاة بالصناعة المحلية بحلول جذرية تتجاوز الحلول المؤقتة؛ عن طريق إرجاع دراسة الاتفاقية التجارية مع تركيا فى واصل المعطيات الحالية لإنصاف الصناعة المصرية .

ولفت على أن الاتفاقية ستنتهى فى 2020، مطالبا بحملات تركزعلى تغيير سلوك المستهلك المصرى باتجاه الإقبال على المنتج المحلى، ومقاطعة البضائع التركية بالتحديد، وعمل مناطق حرة بالدول الأفريقية تكون منبر لدخول المنتج المصرى بشدة إلى هده الأسواق مدعومة بجهود سياسة مكثفة.

مصدر الخبر 


reaction:

تعليقات