القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

ماذا وجدت الداخلية مع خلية "الشبكات السرية" الإرهابية لتهريب الإخوان لتركيا؟ (بالفيديو )

ماذا وجدت الداخلية مع خلية "الشبكات السرية" الإرهابية لتهريب الإخوان لتركيا؟ (بالفيديو )

الجزيرة,الخلايا الجذعية,الامارات اليوم,دير الزور,أبطال الإمارات,اخبار الامارات,الشبكات السرية,ماين كرافت,واي فاي,بشار الأسد,حاكم دبي,العاب,تقرير,أخبار,يو تيوب,اختراق شبكات الوايرلس,تهكير شبكات الواي فاي,العصيات اللبنية,الإنترنت السريع,مجزرة,سوريا


إستطاعت وزارة الداخلية، من سيطرة على 16 إخوانيًا في خلية "الشبكات السرية"، خططوا لاستهداف أمن الوطن، بمساعدة قليل من القيادات الهاربة في تركيا.

اعلان

وأفادت الوزارة، في خطاب صادر عنها، اليوم يوم الثلاثاء، أن الشرطة إستطاعت من إجهاض هذه الخطة، وإخضاع 16 عنصرًا من التنظيم، وإضافة إلى قليل من المبالغ النقدية بالأوراق النقدية المحلية والأجنبية، إضافةً إلى مجموعة من جوازات السفر، وعدد من الأوراق التنظيمية التي تشتمل مخطط تحركهم.

وكشفت الوزارة عن أسماء المركبات الإخوانية الهاربة في دولة تركيا والمتورطة في تجهيز هذه التدبير، تهيؤات؛ ياسر محمد حلمي زناتي، ومحمود حسين أحمد حسين، وأيمن أحمد عبد الغني حسنين، ومدحت أحمد محمود الحداد.


وتتبع قطاع الأمن الوطني، مخططاً لقيادات التنظيم الهاربة في دولة تركيا يستهدف الإضرار بمقدرات البلد الاستثمارية إضافةً إلى تطبيق سلسلة من العمليات المعادية إزاء العقارات والمرافق الحيوية والقوات المسلحة والشرطة والقضاء لإشاعة موجة من الوضع الحرج بالبلاد قدرته من الرجوع لتصدر المرأى السياسي .

اعلان

وكشفت المعلومات أبعاد التحرك المذكور التي ترتكز على تأسيس ثلاث شبكات سرية تستهدف تهريب الإنتقاد الغير عربي في دولة أخرى، وتهريب العناصر الإخوانية المطلوبة أمنياً إلى قليل من الدول الأوروبية مروراً في دولة تركيا، إدخار العون الجوهري لعناصر التنظيم بالداخل لتطبيق سلسلة من العمليات المعادية التي تستهدف الإضرار بالجبهة الداخلية، بالتنسيق مع مجموعة من العناصر الإخوانية القائمة على إدارة عدد محدود من المؤسسات بالبلاد والتي يتخذونها ستاراً لتمويل نشاطهم لأجل صالح التنظيم.

تم اتخاذ الإجراءات الشرعية، وتباشر نيابة أمن الدولة العليا التحريات .

reaction:

تعليقات