وزارة التضامن توضح حقيقة المواطن الذي يملك 22 مليون جنيه قد حصل على معاش تكافل وكرامة

وزارة التضامن توضح حقيقة المواطن الذي يملك 22 مليون جنيه قد حصل على معاش تكافل وكرامة




تكافل وكرامة,معاش تكافل وكرامة,تكافل وكرامه,برنامج تكافل وكرامة,تكافل وكرامة 2021,صرف معاش تكافل وكرامة,التسجيل في تكافل وكرامة,كارت تكافل وكرامة,تكافل وكرامة 2020,معاشات تكافل وكرامة,شروط معاش تكافل وكرامة,معاش تكافل وكرامه,استعلام عن كارت تكافل وكرامة,برنامج تكافل وكرامه,الاستعلام عن معاش تكافل وكرامة,كيفية الاستعلام عن معاش تكافل وكرامة,تكافل وكرامه الاسماء الجديده,بالرقم القومى استعلم عن كارت تكافل وكرامة,استعلام عن معاش تكافل وكرامة بالرقم القومى




وقالت وزارة التضامن الاجتماعي ، ردا على منشور بعنوان "في صورة بخيل وأنا ... إنه يعيل أسرته بمعاش تضامن وكرامة ، ووجدوا في حسابه 22 مليون جنيه" ، حيث أشارت الأنباء إلى أن مواطنًا يسكن وسط جرجا جنوب سوهاج يتقاضى معاشًا تضامنيًا لائقًا ، وعند وفاته اكتشفت أسرته أن لديه حسابًا مصرفيًا تقدر قيمته بنحو 22 مليون جنيه. .
 



وتؤكد وزارة التضامن الاجتماعي أن الخبر المذكور عفا عليه الزمن وسبق نشره في شهر يونيو من العام الماضي ورفضه مكتب التضامن الاجتماعي بسوهاج حينها بعد تدقيقه في قواعد بيانات برنامج التكافل والكرامة. وقد تم التأكيد على أن المواطن لا يستفيد من البرنامج بأي شكل من الأشكال.

 



وقالت الوزارة إنها توصلت إلى تداول النبأ مرة أخرى وأكدت أن الحادث كاذب تماما حيث أن المواطن المزعوم هو جاد عبد اللطيف محمد عطا الله أحمد وزوجته بخيتة المواطن محمد محمد عطا الله وتوفي منذ ذلك الحين. منتصف أبريل وتنفق الأسرة 1300 جنيهًا إسترلينيًا على تأمين المعاش ، وهو كل ما أنفقته أسرة المواطن قبل وفاته كمعاش تقاعدي ، شارك فيه المواطن طوال فترة العمل خلال حياته.

 

 

وبعد الحديث مع أفراد الأسرة حول ما ورد في الأخبار الواسعة ، أكد أبناء المواطن الراحل أن هذا الخبر كاذب تمامًا ولم يخاطبهم أي بنك برسائل.

 

تثمن وزارة التضامن الاجتماعي الدور الكبير الذي تلعبه وسائل الإعلام المصرية في التوعية والتثقيف ، وهي شريك حقيقي في جميع برامج وأنشطة الوزارة ، لذلك فهي مهتمة دائمًا بالتواصل المستمر مع وسائل الإعلام وتزويدهم بالمصداقية. البيانات والحقائق في الوقت المناسب.


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-