القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

دعاء التحصين من فيروس كورونا والوباء.. الإفتاء تنصح بـ 24 كلمة للوقاية من فيروس كورونا باذن الله

فيروس كورونا,كورونا,فيروس,الصين,دعاء,فيروس الكورونا,التحصين ضد فيروس كورونا,للتحصين من الفايروس كورونا,دعاء لتحصين من فيروس الكورونا,دعاء الوقاية من فيروس كورونا,الحماية من فايروس كورونا,دعاء فيروس كورونا,الوقاية من فيروس كورونا


دعاء التحصين من فيروس كورونا والوباء.. الإفتاء تنصح بـ 24 كلمة للوقاية من فيروس كورونا باذن الله



دعاء التحصين من فيروس كورونا وجميع الأمراض.. ورد عن النبي - عليه الصلاة والسلام- الكثير من الأدعية المفيدة التي تحفظ الإنسان وتحميه من كل ضر، ومن تلك الأدعية دعاء التحصين من الأمراض، والتي تتضمن فيروس كورونا؛ فينبغي للمسلم أن يردد أدعية التحصين ودعاء التحصين اليومي؛ ليحفظ ذاته من أي مكروه من الممكن أن يصيبه.





شددت دار الإفتاء المصرية، أن التحصن بالرقى والأدعية والأذكار الشرعية من هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقد كان -عليه الصلاة والسلام- يكثر من الاستعاذة بالله من «من البرص، والجنون، والجذام، ومن سيئ الأسقام» رواه أبو داود (رقم/1554).



وكشفت الإفتاء عبر صفحتها على موقع السوشيال ميديا «فيسبوك»، دعاء التحصين من الأوبئة، وهذا في نفس توقيت انتشار حالات الإصابة بفيروس كورونا فى عدد من دول العالم، والذي لاقى الآلاف مصيرهم بسبه.




وأتى نص الدعاء «تحصنت بذي العزة، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، اللهم اصرف عنا الوباء، بلطفك يا لطيف، إنك على كل شيء قدير»، ناصحة بترديد ذلك الدعاء قبل النوم وعند الاستيقاظ منه.



ورد ذاك الدعاء عند بعض فقهاء المالكية عن الشيخ أحمد زروق، وكلمات هذا الدعاء كلمات شرعية، ليس فيها ما يخالف الشريعة، لكن هي كلمات خير وتعظيم لله سبحانه وتعالى، جاز الدعاء به، والتحصن بما أتى فيه.


أذكار النوم الصحيحة



«باسمك ربي وضعت جنبي، وبك أرفعه، فإن أمسكت نفسي فارحمها ، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين». (مرة واحدة)


 الصحيحة «اللهم إنك خلقت نفسي وأنت توفاها لك مماتها ومحياها، إن أحييتها فاحفظها، وإن أمتها فاغفر لها. اللهم إني أسألك العافية». (مرة واحدة)


 الصحيحة «اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك». (مرة واحدة).


 الصحيحة «الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا، وكفانا، وآوانا، فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي». (مرة واحدة)


 الصحيحة «اللهم أسلمت نفسي إليك، وفوضت أمري إليك، ووجهت وجهي إليك، وألجات ظهري إليك، رغبة ورهبة إليك، لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك، آمنت بكتابك الذي أنزلت وبنبيك الذي أرسلت». (مرة واحدة)


سبحان الله (33 مرة)

الحمد لله (33 مرة)

الله أكبر (34 مرة)


 الصحيحة «يجمع كفيه ثم ينفث فيهما والقراءة فيهما‏:‏ ‏{‏قل هو الله أحد‏}‏ و‏{‏قل أعوذ برب الفلق‏}‏ و‏{‏قل أعوذ برب الناس‏}‏ ومسح ما تمَكّن من البدن يبدأ بهما على قمته ووجه وما أقبل من جسمه».


سورة البقرة: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم: «آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون ۚ كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله ۚ وقالوا سمعنا وأطعنا ۖ غفرانك ربنا وإليك المصير. لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين». [البقرة 285 - 286]


فضلها: من تلا آيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه.



آية الكرسى: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم «الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السماوات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السماوات والأرض ولا يؤوده حفظهما وهو العلي العظيم». [البقرة 255]
فضلها: أجير من الجن حتى يصبح.



أذكار من قلق في فراشه ولم ينم



عن بريدة رضي الله عنه، قال‏:‏ شكا خالد بن الوليد رضي الله عنه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال‏:‏ يا رسول الله‏!‏ ما أنام الليل من الأرق، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏إذا أويت إلى فراشك فقل‏:‏ اللهم رب السموات السبع وما أظلت، ورب الأرضين وما أقلت، ورب الشياطين وما أضلت، كن لي جارا من خلقك كلهم جميعا أن يفرط علي أحد منهم أو أن يبغي علي، عز جارك، وجل ثناؤك ولا إله غيرك، ولا إله إلا أنت‏"


عن عمرو بن شعيب، عن أبيه، عن جده: أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يعلمهم من الفزع كلمات‏:‏ ‏"‏أعوذ بكلمات الله التامة من غضبه وشر عباده، ومن همزات الشياطين وأن يحضرون‏"


أذكار الأحلام



عن أبي قتادة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : «الرؤيا الصالحة من الله والحلم من الشيطان فإذا حلم أحدكم حلما يخافه فليبصق عن يساره وليتعوذ بالله من شرها فإنها لا تضره» رواه البخاري 3292.


2-عن أبي سلمة قال كنت أشاهد الرؤيا أعرى منها غير أني لا أزمل حتى لقيت أبا قتادة فذكرت هذا له فقال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : «الرؤيا من الله والحلم من الشيطان فإذا حلم أحدكم حلما يكرهه فلينفث عن يساره ثلاثا وليتعوذ بالله من شرها فإنها لن تضره» رواه مسلم 2261.


3-عن أبي هريرة قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : «إذا رأى أحدكم رؤيا يكرهها فليتحول وليتفل عن يساره ثلاثا وليسأل الله من خيرها وليتعوذ من شرها». صحيح سنن ابن ماجه .


4-عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «إذا رأى أحدكم الرؤيا يكرهها فليبصق عن يساره ثلاثا وليستعذ بالله من الشيطان ثلاثا وليتحول عن جنبه الذي كان عليه» رواه مسلم 2262.


5-وقد بين لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم الفرق بين الرؤيا وبين الحلم فعن أبي سعيد الخدري أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : «إذا رأى أحدكم الرؤيا يحبها فإنها من الله فليحمد الله عليها وليحدث بها وإذا رأى غير ذلك مما يكره فإنما هي من الشيطان فليستعذ من شرها ولا يذكرها لأحد فإنها لن تضره» رواه البخاري 7045. فتبين أن الرؤيا الطيبة السارة من الله وأن الرؤيا السيئة
التي يكرهها الإنسان فإنها حلم من الشيطان فعليه أن يستعيذ من شرها.


6-عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «... فإن رأى أحدكم ما يكره فليقم فليصل ولا يحدث بها الناس» رواه مسلم 2263.


7-عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال لأعرابي جاءه فقال : إني حلمت أن رأسي قطع فأنا أتبعه ، فزجره رسول الله صلى الله عليه وسلم وصرح: «لا تخبر بتلعب الشيطان بك في المنام» رواه مسلم 2268.



ومن الممكن أن يستخلص الإنسان أكثر أهمية الآداب المرتبطة لمن رأى ما يكره في منامه من هذه الأحاديث فأهم الآداب:


1-أن يعرف أن ذلك الحلم إنما هو من الشيطان يرغب إحزانه فليرغم الشيطان ولا يلتفت إليه.


2-ليستعذ بالله من الشيطان الرجيم .


3-ليستعذ بالله من شر هذه الرؤيا.


4-أن ينفث عن يساره ثلاثا، والمتأمل في روايات ذلك الأدب من الأحاديث يلحظ أنه قد ورد الشأن بالنفث والتفل والبصق فلعل المرغوب أن ينفخ العبد مع شيء يسير من الريق.


5-أن لا يحدث بها أحدا.


6-أن يتحول عن جنبه الذي كان عليه فإذا كان على جنبه الأيسر تحول للأيمن والعكس بالعكس .


7-أن يقوم فيصلي.


المصدر 

reaction:

تعليقات