القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

شاهده في حضن زوجته.. التفاصيل الكاملة لجريمة نجار قتل أخوه بـ"الشاكوش" بمنشأة القناطر

منشأة القناطر,القناطر,القاهرة,منشاة القناطر,اليوم,اهم الاخبار,مصر اليوم,مصر,اخبار مصر,منشأة القناطر بالجيزة,سياسة,أخبار,جريدة الوطن المصرية,جريدة الوطن,اخبار عاجلة,منشأة القناطر، اتوبيس نقل,جريمة قتل بشعة,الإخوان,جريمة بشعة,عاجل,نشرة الاخبار



شاهده في حضن زوجته.. التفاصيل الكاملة لجريمة نجار قتل أخوه بـ"الشاكوش" بمنشأة القناطر


شهدت محكمة الجيزة، مشهد "نادر"، فى جريمة قتل وقعت بمنطقة منشأة القناطر، حينما قتل نجار أخوه بـ"الشاكوش"، بعدما شاهد له مقطع إباحي مع قرينته، واتضح أنه يمارس الرذيلة معها، فقتله، واتهم القرينة بالزنا.




أتى المشهد الذى حدث فى الساعات الأولى من صباح اليوم، لم يستغرق دقائق، بعدما اقتاد حرس المركز المكلف بتوضيح المتهم وزجته على النيابة، فى "كلبش واحد"، وصعد الـ 2 من الطابق الأرضي بحجز المحكمة، إلى الطابق الـ6 مقر نيابة حوادث شمال الجيزة، لعرض القرين على محقق النيابة بتهمة قتل أخوه، ودفنه أسفل بئر السلم فى البيت الذى يقيم فيه، وقرينته بتهمة الزنا بعدما ظهر لها مقاطع مرئية وهي تمارس الرذيلة مع أخ زوجها الأكبر.

لم يتكلم الاثنان، ولم ترفع القرينة رأسها أو عيناها فى قرينها، وقد كان كل ما يشغل الزوج، هو أبناءه، وتم عرضهما على النيابة، التي ناقشت الزوجة المتهمة بالزنا، وتم مواجهتها بالفيديوهات الجنسية التى جمعت بينها وبين المقتول، وعثر عليها على تليفون القتيل، واعترفت بمعاشرة أخ زوجها معاشرة الأزواج منذ ما يقارب عام.

واستطردت، أنها كانت تتلاقى معه فى بيت بالقرب من مكان إقامتها، ولم تكن تعلم أنه يسجل المقابلات الجنسية، لتتخذ قرار النيابة حبس الزوجة بتهمة الزنا، لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق.

واعترف الزوج 35 عامًا "نجار"، بتفاصيل جريمته قائلًا: "إنه متزوج منذ ما يقارب 7 أعوام ولديه طفلين، ومن نحو سنة، بدأت قرينته تتغير في التصرف معه، وتتهرب منه خلال دعوة العلاقة، وتغيب عن البيت لفترات".

وتابع: "أنا كنت بشك فيها وكنت بسمع كلام من سكان القرية، إن فيه علاقة جنسية بينها وبين أخويا الكبير، وكنت بكدب نفسي، لحد السبت اللي فات، كنت قاعد على القهوة، ولقيت شخص صديقي جاي بيفرجني على كليب مدته بحوالي 3 دقائق، ويظهر فيه أخويا الكبير، وهو بيعاشر زوجتي معاشرة الأزواج".

واستكمل: "أنا مقدرتش أمسك نفسي، وقررت انتقم لشرفي وأقتل أخويا.. اتصلت بيه وقلت له تعالى عايزك في المنزل، ولما جه شغلت له مقطع المقطع المرئي، ولما شافه سعى يهرب مني، مسكت الشاكوش وفضلت أضرب فيه لحد ما توفي، وبعدين حفرت له حفرة ولفيت جثته في البطانية ودفنته، وفتشت في الموبايل بتاعه، لقيت له كليبات كتير مع مراتي".




وعقب الانتهاء من سماع أقوال المتهم، أصدرت النيابة قرارًا بحبسه لفترة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطلبت تحريات المباحث بخصوص الواقعة، ولاتزال التحقيقات متواصلة.

وأتى في تحقيقات وتحريات المباحث، التي جرت تحت قيادة اللواء مدحت فارس نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، والمقدم سامح بدوي رئيس مباحث منشأة القناطر، أن بداية الواقعة، بورود بلاغ لمركز منشأة القناطر من ربة بيت 17 سنة، مقيمة بهرمس، باكتشاف عدم تواجد أبوها خمسين سنة "نجار"، مقيم بذاك العنوان، منذ البارحة، بعد سماعها حدوث مشادة بينه وبين عمها داخل حجرة العم في البيت، ولم يتضح عقب هذه المشادة.

وحالا، انتقلت قوة من المباحث، إلى مكان البلاغ، وتم عمل التحريات اللازمة واتضح من التحريات، صحة ما أتى بأقوال المبلغة، وتم التقابل مع عم المبلغة، وبمواجهته أقر بوقوع مشاجرة كلامية، وانصراف أب المبلغة بعد هذا.

بفعل التحريات، وضح أنه وراء الواقعة، واعترف خلال مثوله أمام ضباط المباحث تحت إشراف اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة للمباحث، أنه منذ أسبوع شاهد مقطع المقطع المرئي لزوجته مع أخوه مدته 3 دقائق، فاستدرجه إلى حجرته وحدثت مشاجرة كلامية إعتدى عليه على إثرها بالمطرقة على رأسه، حتى فارق الحياة، ودفنه أسفل سلم البيت.

وأمر اللواء محمد الشريف مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، بعرضه على النيابة، التى أصدرت قرارها السابق.



reaction:

تعليقات