القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الاخبار

تدشين القمر الصناعى المصرى إلى مداره النهائى بنجاح.. ورئيس الحكومة: مصر تمشي بخطي ثابتة باتجاه التحول الرقمي

القمر الصناعي,القمر الصناعي المصري,السيسي,مصر,القمر الصناعى المصرى,إطلاق القمر الصناعي المصري,القمر الصناعى المصرى الجديد,القمر الصناعي المصري الجديد,انطلاق القمر الصناعي المصري,اهم الاخبار,اخر الاخبار,القاهرة,القمر,نشرة الأخبار,الصناعي

تدشين القمر الصناعى المصرى إلى مداره النهائى بنجاح.. ورئيس الحكومة: مصر تمشي بخطي ثابتة باتجاه التحول الرقمي


انطلق بنجاح القمر الصناعي المصري للاتصالات " طيبه -1 " ، وتابع ملايين المصريين فى مدن جمهورية مصر العربية وقراها، إطلاق قمرهم الصناعي باتجاه مداره النهائى، ليحدث نقلة نوعية في قطاع الاتصالات وتكنولوجية المعلومات في مصر ، ويبدأ الشعب المصرى تحقيق أحلام وأمنيات مشروع طال انتظاره، ليس للمصريين فقط، بل ولأشقائهم من العرب والأفارقة، حيث يعتبر ذاك القمر حجر زاوية لدعم المشروعات التنموية الكثيرة التى تبنيها مصر اليوم لتحقق بها إستراتيجية 2030 للتنمية المستدامة .






وتوجهت الحكومة المصرية بالتهنئة لشركة آريان سبيس و فريق عمل " آريان -5 " الذى استكمل نجاحاً جديداً إلي سلسلة نجاحاته المتواصلة ونطمح إلي يوم يحمل فيه " آريان-6 " باقي أقمار " طيبة – سات " إلي مداراتها كذلكً.. مثلما تقوم بتهنئة الحكومة المصرية شركةInmarSat علي الإطلاق الناجح لقمرها GX5 الذى حمل على ذات صاروخ إطلاق القمر المصرى " طيبة -1" آملين من الله أن يؤدي القمر مهمته على الوجه الأكمل .


وتحدث بيان لمجلس الوزراء، "لقد أظهر تحالف شركتى ( تاليس ألينا سبيس- إيرباص ) قدراً كبيراً من المهنية والخبرة المهارية أثناء أعوام عمر المشروع، شهدت العديد من التحديات، كان أكثرها أهمية الجدول الزمنى الطموح لبناء القمر، وايضا الكثير من العوائق التى تم تخطيها، لهذا تتوجه الحكومة المصرية بشكر مستحق للتحالف المنفذ للقمر ممثلا في فريق إدارة المشروع، ومئات المشتركين في بناء القمر وتجميعه واختباره".


وتابع البيان: يعتبر " طيبة – 1 " هو أول قمر صناعي مصري للاتصالات فى الموقع المدارى 35.5 درجة شرقاً فى الحيز الترددي (Ka) من أجل تدعيم البنية التحتية لخدمات الإتصالات، لدعم القطاعين الحكومى والتجارى في نطاق دولة جمهورية مصر العربية العربية، ومجموعة من دول الوطن العربي ودول حوض النيل .




وشدد مجلس الوزراء، أن جمهورية مصر العربية التى تستقبل ذلك القمر الصناعي اليوم، قد اختلفت بكثرةً عما كانت عليه قبل أعوام قليلة لدى بداية المشروع، فهي تسير بخطي وطيدة باتجاه التحول الرقمي، وأنظمة النقل الذكية، وقد وضعت تخطيطية وطنية للذكاء الإصطناعى، مثلما أحرزت العديد علي صعيد الاستخدامات السلمية للفضاء، وأنشأت وكالة الفضاء المصرية، وتستضيف هذه اللحظةً وكالة الفضاء الإفريقية، وهي تطمح اليوم إلى ذاك القمر لكى يساعدها علي سرعة تقصي غايات الإنماء الدائمة، وتشييد الإمكانيات الرقمية المؤهلة للتوظيف عند الشباب، والتبدل باتجاه الاقتصاد الرقمى والوصول بالخدمات الصحية والتعليمية إلى كافة أرجاء البلاد في الحضر والريف .



وأفصح الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، عن سعادته بأن يتواكب إطلاق القمر الصناعى اليوم، مع افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسى عددا من المشاريع التنموية والخدمية، موجها التهنئة والشكر للمصريين سويا الذين ساندوا قيادتهم السياسية، فى برنامج للإصلاح الاقتصادى يشهد بنجاحه الجميع حالا، وهو الذي عاد بالنفع على المواطنين المصريين فى مناحى الحياة المختلفة.
reaction:

تعليقات